« بيت جالا: قداس شكر وداع الأب أكثم حجازين واستقبال الأب حنا سالم في رعية سيدة البشارة »        « المجموعة البابوية البيتجالية تبدأ فعاليات مخيمها التدريبي السنوي لعام 2017 »        « الأب سالم لولص يحتفل بقداسه الاحتفالي الأول في بيت جالا »        « الأب أكثم حجازين قاضيًا في المحكمة الكنسية اللاتينية في القدس وعمان »        « رعية سيدة البشارة في بيت جالا تختتم الشهر المريمي بأمسية ترانيم مريمية – الأرض تحاكي السماء »
معرض الصور
قصص روحية
المعهد الأكليريكي
المهاجرون
أخبار المدينة
تأملات روحية
معنا بكلمة خير
شخصية الشهر
تبرع سخي
الإنجيل اليومي - الكتاب المقدس
رسالة غبطة البطريرك طوال بمناسبة يوبيل الرحمة
المكرسين من أبناء وبنات الرعية
مساحة إعلانية
Untitled Document

شفيعة كنيسة سيدة البشارة  في بيت جالا

العذراء مريم كلية القداسة

يعيد لها في 25/3 من كل عام 

تعيد الكنيسة في عيد البشارة المجيد،  ببشارة الملاك جبرائيل للسيدة مريم العذراء بحملها -وهي عذراء بكر- بالمسيح الكلمة فقد حل في باطنها بلاهوته- وهو القدوس واتخذ من دمها بالروح القدس الذي حل عليها جسدا استتر به، فصار هذا الجسد للاهوت النازل من السماء ستارا وحجابا، ولهذا سميت العذراء القديسة مريم بالمجمرة الذهبية لأنها حملت في أحشائها جمر اللاهوت المتحد بالناسوت. لذلك سميت كنيسة بيت جالا على اسم مريم العذراء سيدة البشارة أساس حياتنا المسيحية.فالمسيح الكلمة الذي حملته العذراء مريم في أحشائها هو الله ذاته وقد اتخذ جسدا، طبيعة واحدة من طبيعتين، طبيعة الله المتجسد، ولهذا سميت العذراء مريم السماء الثانية التي سكن فيها الرب الإله جسديا بحلوله في أحشائها. فيا لها من كرامة عظيمة نالتها العذراء مريم!ولولا قداسة سيرتها لما استحقت أن تنال هذا الشرف العظيم، فهي لذلك فخر جنسنا، وكما وصفها الملاك إنها الممتلئة نعمة.

قال لوقا في انجيله :

"في الشهر السادس لبشارة الملاك لزكريا أرسل الملاك جبرائيل من الله إلي مدينة في الجليل تسمي الناصرة إلي عذراء مخطوبة لرجل من بيت داود اسمه يوسف وكان اسم العذراء مريم .فدخل الملاك إليها,وقال لها:السلام لك أيتها الممتلئة نعمة الرب معك,مباركة أنت في النساء فلما رأته اضطربت من قوله,وأخذت تفكر ما عسي أن يكون معني هذه التحية؟فقال الملاك لها لا تخافي يا مريم لأنك قد نلت نعمة عند الله.وها أنت ذي ستحملين وتلدين ابنا تسمينه يسوع وسيكون عظيما وابن العلي يدعي,سيعطيه الرب الإله عرش داود أبيه فيملك علي بيت يعقوب إلي الأبد,ولن يكون لملكة انقضاء.فقالت مريم للملاك كيف يكون لي هذا وأنا لا أعرف رجلا؟فأجاب الملاك وقال لها إن روح القدس سيحل عليك,وقوة العلي ستظللك,ولذلك فإن القدوس الذي سيولد منك يدعي ابن الله" لوقا 2:26-35.

هذا هو الحدث العظيم الذي تعيد له كنيستنا  في بيت جالا على غرار عيد سيدة البشارة  في اليوم الخامس والعشرون من شهر آذار، وقد بنيت هذه الكنيسة على إسم سيدة البشارة العذراء مريم كلية القداسة فهي حاميتها وشفيعتها .

للمزيد عن كنيسة البشارة أنظر (بيت جالا - كتائس بيت جالا - كنيسة البشارة)

قداس الأحد
شفيع الكنيسة
قديسون
مواضيع روحية
تعلم الصلاة
مقالات
زاوية الأطفال
رزنامة الأعياد
هيئة التحرير
عداد الزوار
http://www.hitwebcounter.com/
صوت الراعي
شرح ايقونة شعار سنة الرحمة
رسالة قداسة البابا فرنسيس بمناسبة يوبيل سنة الرحمة
رسالة البابا فرنسيس بزمن الصوم الأربعيني لعام 2016
Developed & Designed By :
Rami Bataha
Administrator : Wasiem Kasabri
All Rights Reversed ©2017